تعرفوا على أغرب حرب في التاريخ.. وهذا الجيش الأحمق هزم نفسه!

Views: 1383

من أكثر المعارك المثيرة للضحك والسخرية في التاريخ الحربي، حيث أن أحد أطرافها هزم نفسه بنفسه بتصرف أحمق للغاية.

فقد تعرض الجيش النمساوي للهزيمة في معركة كارانسيبيس أمام الجيش العثماني عام 1788، بعد أن خسر نحو عشرة ألاف جندي في القتال.

أما عن سر الهزيمة، فهو أن مجموعة من الجنود اشتروا بعضاً من براميل الخمر الهولندي، فترجلوا عن جيادهم وانغمسوا في العربدة. وبعد بضع ساعات عبر الجسر مجموعة أخرى من الجنود المشاة الذين نال منهم الظمأ، وحرصا منهم على تجنب القادمين الجدد غير المرحب بهم، شيد الفرسان على جناح السرعة حماية حول البراميل وقاموا بمطاردة الجنود المشاة. الأمر الذي استفز الجنود الظامئين فأطلق أحدهم رصاصة، ليرد الآخرون بإطلاق النار فتسقط جثة.

وعندما سمعت باقي فرق الجيش دوي إطلاق النار، ظنوا أن العثمانيين بدءوا القتال، فقاموا بالرد بإطلاق مدافعهم على زملائهم، ومن هنا انقسم الجيش إلى نصفين يتقاتلان، وبعد مقتل آلاف الجنود وخسارة العتاد تم إعلان فوز الجيش العثماني بالموقعة التي تعتبر الأغرب في التاريخ!

التعليقات

تعليقات الزوّار