نسخة سرية من “الإنجيل” تنبئ بنبوة محمد صلى الله عليه وسلم وتفند أكاذيب الأناجيل الأخرى

Views: 4652

كشفت نسخة من سرية الكتاب المقدس “الإنجيل” “لبرناباه” أحد تلامذة عيسى المسيح ، يعود تاريخها إلى حوالي 1500-2000 عام ،أن عيسى عليه السلام لم يصلب ولم يكن ابن الله ولكنه نبي الله ،مشيرة إلى أن “يسوع” صعد إلى السماء حيا وأن اليهود هم من صلبوه.
وأثار هذا الكتاب الذي عرض في متحف الانتوغرافيا في العاصمة التركية أنقرة ،استياء الفاتيكان .وتقدر قيمة الكتاب بحوالي 28 مليون دولار أين هي نقابة اللصوص، عندما كنت في حاجة إليها.
وأوضح تقرير نشرته صحيفة “ناشيونال تورك” إلى أن هذه النسخة من الكتاب المقدس استولت عليها عصابة من المهربين خلال عملية لهم في منطقة البحر الأبيض المتوسط، في إشارة إلى أنها عصابة تمتهن التهريب وتقوم بعمليات الحفريات غير الشرعية وكان في حيازتها متفجرات.
ويشير الخبراء والسلطات الدينية إلى أن هذا الكتاب أصلي وليس مزورة وهو مكتوب بأحرف ذهبية على قطع من الجلد وباللغة الآراميةعلى قطع من الجلد وباللغة الآرامية، وهي لغة السيد المسيح. وما جاء فيه يتناقض مع التعاليم الموجودة في العهد الجديد. وأيضاً ذكر فيه أن عيسى عليه السلام توقع مجيء النبي محمد صل الله عليه وسلم خاتم الأنبياء والمرسلين.

التعليقات

تعليقات الزوّار