هذا ما فعلته السيدة الأولى بعارضة أزياء!

Views: 800

اتهمت عارضة أزياء تبلغ من العمر 20 عاما، السيدة الاولى لزيمبابوي ” غريس موغابي” بالاعتداء عليها دون سبب، حيث قامت بضربها بكابل كهربائي يوم الأحد الماضي أثناء انتظارها مع صديقتين في جناح بأحد فنادق جوهانسبرغ الفاخرة للقاء أحد أبناء الرئيس موغابي.

وأكدت ديبي إنجلز، والدة العارضة المعتدى عليها غابرييلا، أن ابنتها أجريت لها 14 غرزة لعلاج جروح أصيبت بها في الهجوم، منها 8 غرز في الجبهة، و6 في مؤخرة الرأس.

وأظهرت صور كشفتها الأم عن تعرض ابنتها لجروح بالغة في جبهتها ومؤخرة رأسها. وكشفت صورة أخرى كدمة كبيرة زرقاء على فخذها.

وقالت الأم: “كل ما أريده هو العدالة لابنتي. الأمر لا يتعلق بالمال بل بالعدالة. هي (السيدة الأولى) اعتدت على ابنتي دون سبب”.

وكانت السيدة الاولى عادت إلى بلادها، في وقت مبكر من صباح الأحد.

وشوهد رئيس زيمبابوي روبرت موغابي (93 عاما) في بريتوريا، السبت، حاضرا في قمة تنمية جنوب إفريقيا، لكن زوجته غريس (52 عاما) لم تكن إلى جواره، أو ضمن الوفد. وبينما كان الرئيس الذي يحكم زيمبابوي منذ عام 1980 يلتقي رؤساء دول آخرين في قاعة للمؤتمرات، كان محتجون يحتشدون خارج المبنى مطالبين بمثول زوجته أمام المحكمة.
وقالت الشرطة إنه كان من المقرر أن تمثل غريس أمام المحكمة يوم الثلاثاء بموجب اتفاق أبرم مع السلطات، لكنها لم تفعل.

التعليقات

تعليقات الزوّار